أمن

العمليات المشتركة: اتبعنا اسلوب الملاحقة ونصب الكمائن ونجحنا باحباط خروقات امنية

اعلنت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الاحد، اتباعها أسلوب الملاحقة والمطاردة ونصب الكمائن ضد بقايا عصابات داعش، مشيرةً الى مصادرة 14 صاروخاً في اطراف بغداد.

وقال الناطق بإسم القيادة، اللواء تحسين الخفاجي، خلال مؤتمر صحافي، تابعته الرشيد أن “العمليات المشتركة اتبعت ستراتيجية جديدة في التعامل مع الارهاب من خلال اسلوب الملاحقة والمطاردة ونصب الكمائن”، مشيراً الى أن “العمليات المشتركة نجحت من خلال اتباع هذا الاسلوب في منع الارهابيين خصوصاً في كركوك وبعض المناطق التي شهدت في الآونة الأخيرة خروقات أمنية”.

وأوضح، أن “العمليات المشتركة في الفترة الماضية ركزت على محاور عدة، منها الحدود، حيث إن القائد العام للقوات المسلحة وجَّه بضرورة مسك الحدود وغلق الثغرات الموجودة، أما المحور الثاني فهو التعاون الكبير بين العمليات المشتركة والبيشمركة الذي اثمر القيام بعمليات مشتركة، فضلاً عن تفعيل الجهد الاستخباري والأمني والذي اسفر عن نتائج ظهرت من خلال العمليات النوعية التي قامت بها القوات الامنية”.

واضاف الخفاجي، أن “مجمل الفعاليات التي نفذت خلال الفترة الماضية شملت 155 عملية تعارضية، بالإضافة الى مقتل 5 إرهابيين والقبض على 95 آخرين، فضلاً عن تدمير نحو 571 عبوة ناسفة، ومصادرة اسلحة مختلفة والعثور على قنابل وصواريخ”.

واردف، أن “عمليات بغداد في الفترة الماضية، تمكنت بالقيام بعمليات مهمة اثمرت عن القبض على عشرات الإرهابيين وقتل عدد منهم، ومصادرة 14 صاروخاً وضبط كميات كبيرة من الأسلحة والأحزمة الناسفة والعبوات، الى جانب ضبط ست قطع أثرية، ومواد متفجرة وعتاد مختلف الانواع ومصادرة سلاح مختلف طبقاً لمطاردة السلاح المنفلت”.

وتابع، “نحو 32 عملية امنية نفذتها هيأة الحشد الشعبي خلال الفترة الماضية”، مشيرا الى “احباط 6 عمليات تسلل، وتمكنت من تفتيش 18 قرية، ورفع 49 عبوة ناسفة ضمن قواطع العمليات”.

واكد الخفاجي، على “ضبط الحدود مع الجانب السوري، حيث تم نشر العديد من الكامرات ونصب اسلاك شائكة وكامرات وحفر خندق بعمق ثلاثة أمتار”.

تعليقك