محليات

النزاهة تضبط مدير بلديَّة حَرَّرَ وصَرَفَ صكوكاً وهميَّة في الديوانية

اعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، اليوم الاثنين، ضبط مدير بلديَّة أحد أقضية محافظة الديوانيَّة، مُبيّنةً أنَّ المُتَّهم مُتورّطٌ بتحرير وصرف صكوكٍ وهميَّةٍ.

وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة، في بيان تلقته الرشيد، ان “فريق عملٍ من مكتب تحقيق الهيئة في الديوانيَّة، وبعد انتقاله إلى بلديَّة قضاءٍ تابعٍ للمحافظة، تمكَّن من ضبط لجنة الصرف الخاصَّة بالبلديَّة المُؤلَّفة من مدير البلديَّة وأمين الصندوق وعضو آخر المُوقِّعين على الصكوك الوهميَّة؛ استناداً إلى أحكام المادَّة (315) من قانون العقوبات”.

واوضحت، ان “من بين المضبوطات (كعوب) الصكوك المصروفة وهمياً بدون أوليَّات ومعاملات الصرف بمبلغ (200,000,000) مليون دينارٍ عراقيٍّ، فيما توصَّلت تحقيقاتها الأوليَّة إلى نتائج مُهمَّةٍ وأنَّ التحقيقات جاريةٌ ومُستمرَّةٌ من قبل الفريق”.

واشارت الدائرة، الى انه “تمَّ تنظيم محضر ضبطٍ أصوليٍّ بالعمليَّة، وعرضه رفقة المُتَّهمين والـمبـرزات الـمـضـبـوطـة عـلى السيّـد قـاضي التحقـيـق المُخـتـصِّ؛ لاتّخاذ الإجراءات القانونيَّـة المناسبة”.

وسبق للهيئة أن أعلنت عن ضبط مُوظَّفٍ في شركة توزيع المُنتجات النفطيَّة – فرع الديوانيَّة؛ لقيامه بالاشتراك مع مُتَّهمين آخرين باختلاس مبلغ (300,000,000) مليون دينار.

تعليقك