عربي ودولي

الحكومة الاردنية: توجيهات الملك هي التعامل مع الامير حمزة باطار الاسرة الهاشمية

متابعة – الرشيد

أعلنت الحكومة الأردنية، اليوم الأحد، السيطرة بالكامل، على التحركات التي وصفتها بـ”المشبوهة”، بعد أن اعتقلت مجموعة من الشخصيات مساء أمس السبت.

وقال وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، في مؤتمر صحفي، إن “رئيس هيأة الأركان المشتركة التقى بالأمير حمزة بن الحسين وطلب منه التوقف عن التحركات التي تستهدف أمن البلاد”.

واضاف، أن “الأمير حمزة رفض الاستجابة لطلب وقف التحركات التي تستهدف أمن البلاد وتعامل معه بسلبية”، مبيناً، أن “التحقيقات الأولية أفادت أن الأمير حمزة كان على تنسيق مستمر مع باسم عوض الله بشأن خطواته”.

وأشار الصفدي، إلى أن “الأجهزة الأمنية رصدت أمس تواصل شخص له ارتباطات خارجية مع زوجة الأمير حمزة”، مؤكداً، “رصدنا تدخلات واتصالات مع جهات أجنبية بشأن التوقيت الأنسب لبدء خطوات لزعزعة استقرار الأردن”.

وأكد وزير الخارجية الاردني، “السيطرة بالكامل على التحركات التي قادها الأمير حمزة ومحاصرتها”، منبهاً على أن “الأشخاص الذين تم اعتقالهم أمس بين 14 و16 شخصاً وان هناك محاولات لزعزعة استقرار الأردن”.

وأردف الصفدي، أن “هناك جهوداً لاحتواء الموقف داخل الأسرة الهاشمية لكن لا أحد فوق القانون”.

تعليقك