الاخبار العاجلة

وزير الخارجية يؤكد للممثل الاتحاد الاوروبي رفض ان يكون العراق ساحة للصراع

اكد وزير الخارجية محمد علي الحكيم للممثل الأعلى للسياسة الخارجيّة والأمن في الاتحاد الأوربيّ جوزيب بوريل، اليوم الثلاثاء، على الرفض ان يكون العراق ساحة للصراع او منطلقاً للاعتداء على اية دولة.
وذكر بيان للوزارة تلقت الرشيد نسخة منه، ان وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم التقى الممثل الأعلى للسياسة الخارجيّة والأمن في الاتحاد الأوربيّ جوزيب بوريل، مشيراً، الى ان الحكيم وثمّن مواقف الاتحاد الأوربيّ الداعمة للعراق، والمُساعَدات في المجالات كافة، ودعا إلى استمرار دعمه في إعادة إعمار المناطق المُحرّرة، ولاسيّما استكمال تنفيذ المشاريع التنمويّة المُقدّمة من قبل الاتحاد الأوربيّ التي أعلن عن عزمه تنفيذها في مُؤتمَر الكويت عام 2018.

واكد الحكيم بحسب البيان، على أهمّية احترام سيادة العراق من قبل جميع الأطراف، مُعرِباً عن رفضه المُطلَق بأن يتحوَّل إلى ساحة للصراع، أو مُنطلقاً للاعتداء على أيّ دولة، مُشدِّداً في الوقت نفسه على ضرورة دعم جُهُود العراق ليكون عامل استقرار، وتوافق في المنطقة والعالم.

واضاف البيان، ان الجانبين ناقشا تفعيل مُخرَجات الجولة الثانية من الحوار السياسيّ العراقيّ- الأوربيّ الذي جرى في بروكسل في 13/1/2020، وأهمّية استئناف اجتماعات اللجان الفرعيّة لاتفاقـيّة الشراكة والتعاون بين العراق والاتحاد الأوربيّ.

تعليقك