محليات

السيستاني يحذر عبد المهدي من الاستمرار في إراقة الدماء

عاجل

كشف مصدر سياسي مطلع عن مراسلات واتصالات جرت خلال الساعات القليلة الماضية، بين المرجع الديني السيد علي السيستاني، ورئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، تتعلق بطبيعة التعاطي مع المعتصمين في الساحات والميادين.
وذكر المصدر أن المرجعية العليا في النجف، أبلغت عبد المهدي بأن أية قطرة دم تراق، سيقابلها تصعيد كبير ضد الحكومة، وبحسب المصدر فإن تحذيرات المرجعية وصلت بعد تفجير ساحة التحرير، يوم أمس، والذي تسبب بسقوط عدد من الضحايا.
هذا واقدم متظاهرون في ساحة التحرير على اقامة نقاط تفتيش على خلفية انفجار الامس في محاولة لتوفير الحماية لانفسهم.

تعليقك