محليات

الجبهة التركمانية تحذر من استخدام قضية كركوك في المفاوضات السياسية

عاجل

جددت الجبهة التركمانية رفضها اخضاع كركوك واقضيتها للمفاوضات والمساومات الجارية لتشكيل الكتلة البرلمانية الاكبر
الجبهة اكدت ان الثوابت الوطنية والقومية لا تسمح لأية جهة سياسية، بان تجعل من قضية كركوك العراقية ذات الخصوصية التركمانية سلعة لتكون مفتاح تشكيل الكتلة الأكبر عبر تنازلات او وعود لن ترى النور على الأرض، محذرة الجميع من مغبة استخدام كركوك في اي حوار او اتفاق او تفاوض.
وقالت الجبهة ان الذي يريد او يسعى لأجل بناء اسس الحل السلمي من الاحزاب الكردية عليه ان يتحاور ضمن المعقول والواقع والتأريخ والمواقف الثابتة من مكونات كركوك خاصة التركمان، وليس عبر سياسات وممارسات لي الأذرع بين الكتل السياسية او تنازلات الساعات الأخيرة لأجل الذهاب نحو تشكيل الكتلة الاكبر ويكون ثمنها كركوك وطوزخورماتو

تعليقك