محليات

مطالب بإيقاف العد والفرز الجزئي لأنه بات إجراء عقيما لا فائدة منه سوى إعطاء شرعية للانتخابات المزورة

طالب النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله مجلس المفوضين الجديد المكون من القضاة المنتدبين بإيقاف عملية إعادة العد والفرز اليدوي الجزئي لأنها باتت إجراء عقيماً لا فائدة منها سوى إعطاء شرعية للانتخابات المزورة . عبد الله قال إن العد والفرز اليدوي الجزئي بشكله الحالي هو إجراء عقيم لا طائل من ورائه، وسيمنح الشرعية في النهاية للانتخابات المزورة بنتائجها المعكوسة، وخير نموذج على ذلك ما حصل في محافظة السليمانية، إذ يتم الأخذ بنتائج المحطات المطابقة، أما المحطات غير المطابقة فتتعرض لكسر الأقفال أو الحرق أو الإشارة الحمراء وتضيع الحقائق وتصادر إرادة الناخبين، مضيفا ان هناك قرابة مئة محطة في السليمانية نتائج العد والفرز الألكتروني فيها غير مطابقة لنتائج العد والفرز اليدوي، ولكن تم كسر أقفالها للحيلولة دون حساب نتائجها “.

تعليقك