عربي ودولي

الجيش السوري يتأهب للسيطرة على “مهد” الانتفاضة

يستعد الرئيس السوري بشار الأسد للقضاء على المعارضة في البقعة التي انطلقت منها أول شرارة للانتفاضة على حكمه قبل أكثر من سبع سنوات بعدما قالت المعارضة المسلحة امس الثلاثاء إنها تسعى للانسحاب بضمانات روسية.
وسيطرت القوات الحكومية، بدعم روسي، على أغلب محافظة درعا في إطار حملة بدأت الشهر الماضي وطوقت تلك القوات منذ الاثنين الماضي المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في درعا واستعادت منطقة الحدود مع الأردن التي كانت المعارضة تسيطر عليها. وشهدت درعا بداية الاحتجاجات المناهضة للأسد التي تحولت إلى حرب أهلية يقدر حاليا أنها أودت بحياة نحو نصف مليون شخص ودفع الصراع أكثر من احد عشر مليون للفرار من ديارهم لجأ خمسة ملايين وستمئة الف منهم لدول مجاورة ولجأ كثيرون غيرهم إلى أوروبا.

تعليقك