محليات

ستة احزاب كردية تعتزم الطعن بنتائج العد والفرز بعد ساعات على انطلاقه في السليمانية

أعرب ممثلو الأحزاب الكوردستانية الستة، عن رفضهم لعملية العد والفرز اليدوي لصناديق الاقتراع المطعون، والمشكوك بها في محافظة السليمانية، عادين العملية الجارية بانها غير شفافة ومخالفة للتعليمات التي أصدرها مجلس النواب العراقي المنتهية ولايته بهذا المجال.
ممثلو الأحزاب الستة قالوا خلال مؤتمر صحفي عقدوه اليوم في السليمانية انه “تحدثنا الى مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لكي نشرف عن قرب، ونتابع تسلسل الصناديق التي سيتم العد والفرز اليدوي بها ومشاهدة أوراق التصويت. واعرب ممثلوا الاحزاب عن اسفهم ،للطريقة التي وصفوها بغير الشفافة والغامضة التي يتم فيها حاليا العد والفرز اليدوي، اذ طُلب منهم الابتعاد مسافة قدرها خمسة عشر مترا عن صناديق الاقتراع المطعون بها والتي تجري بها العملية حاليا. واعلن ممثلو الأحزاب انهم ،سيطعنون بعملية العد والفرز اليدوي لدى المحكمة الاتحادية العليا كونها غير شفافة ومخالفة للقوانين والتعليمات.

تعليقك