محليات

مسلحو المعارضة السورية يفقدون سلسلة بلدات في الجنوب الغربي

عاجل

وافقت بلدات وقرى عدة كانت خاضعة لسيطرة مسلحي المعارضة في سوريا بسيادة الدولة فيما انهارت خطوط دفاع المسلحين في مناطق من جنوب غربي البلاد تحت وطأة قصف مكثف تقول الأمم المتحدة إنه أجبر مئة وستين ألفا على الفرار.
وكان الجنوب الغربي من أولى المناطق التي انطلقت منها احتجاجات مناهضة للرئيس السوري بشار الأسد وهزيمة المعارضة هناك ولن تترك سوى معقل واحد لها وهي محافظة إدلب على الحدود مع تركيا في الشمال الغربي. وقال مسلحون من المعارضة إن معارك ضارية ما زالت دائرة في المنطقة المحيطة بمدينة درعا قرب الحدود مع الأردن حيث يحاول الجيش السيطرة على قاعدة جوية غير مستخدمة فيما لا يزال الجزء الشمالي الغربي من محافظة درعا تحت سيطرة المعارضة، مضيفا أنه بعد إخفاق محادثات السلام امس السبت شنت طائرات حربية موجة جديدة من الغارات على مناطق عدة يسيطر عليها مسلحو المعارضة مما أدى إلى سقوط قتلى ومصابين ووقوع أضرار.

تعليقك