محافظة بغداد تثمن الجهود الامنيـة والخدميـة المقدمة لخدمة الزائرين

 

ثمن محافظ بغداد علي التميمي الجهود الامنيـة والخدميـة والجهود الاستثنائية التي قدمتها المواكب الحسينية في خدمة الزائرين طيلة ايام الزيارة
التميمي قال " شهدت مدن العراق خلال الايام الماضية ممارسة عالمية سلمية حضارية تعتبر اضخم تجمع بشري في العالم يشهده العراق سنويا والمتمثل بمسيرة زيارة الاربعين نحو كربلاء المقدسة ، وبين" ان هذه الممارسة اصبحت علامة فارقة تميز بها العراق وانتجت ثقافة وطنية واجتماعية وانسانية نفتخر بها جميعا امام الشعوب حيث اثبت ابناء الشعب العراقي بكل مكوناته واديانه وقومياته انه شعب يجيد ثقافة التعايش والمحبة والسلام .
ووجه التميمي خلال كلمته الشكر والامتنان للقوات الامنية بكل مفاصلها وتشكيلاتها والتي كانت على مستوى عال من الحرص والتفاني ووفرت الاجواء الامنية المناسبة للزائرين ، مثمناً الجهود الاستثنائية التي قدمتها المواكب الحسينية وكل الوزارات والجهات الخدمية وخصوصاً المحافظين في كل محافظات العراق لاسيما محافظ بابل وكربلاء لجهودهم الكبيرة وتعاونهم الايجابي لتسهيل مرور الزائرين .
واوضح " اننا في الوقت الذي نوجه الشكر لكافة القوى الامنيـة والخدمية نتوجه بالثناء والإحترام لكل ابناء الشعب العراقي وخصوصا اهالي بغداد الكرام الذين فتحوا قلوبهم قبل منازلهم للزائرين وعكسوا وجها مشرقا لطبيعة المجتمع العراقي الكريم في كل شيء ، وختم التميمي كلمته بالشكر لوسائل الاعلام المهنية التي نقلت الحقيقة وكانت امينة في عملها والشكر ايضا لكل الفرق التطوعية ومؤسسات المجتمع المدني التي شاركت في هذه المراسيم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *