تعرف على منافع حذف الأصفار من العملة العراقية

 

البنك المركزي : حذف الأصفار في أوائل عام 2017

المنافع :
1.ادراج الدينار العراقي ضمن سلة العملات العالمية والتعامل فيه رسميا في بورصات العالم والاسواق المالية .
2.امكانية عقد اتفاقيات اقتصادية للتعامل بالعملة الوطنية اذ يمكن العراق من عقد اتفاقيات بالدفع بالدينار بدل الدولار عند التعاقد على صفقات انشاء خطوط انتاج او صفقات ستيراد بضائع وهذا سيغطي جزء كبير جدا من التحويلات الخارجية التي هي تبديد للثروة الوطنية من العملات الصعبة.
3.ضبط التعاملات يتيح التعامل بالدينار العراقي في السوق العراقية وعدم الاعتماد على العملات الاجنبية وتبذيرها وبعثرتها بالتحويل الى الخارج من قبل القطاع الخاص والحكومي والتي تعتبر ثروة سيادية تبدد الى الخارج على صفقات صغيرة وغير اساسية وكمالية في وقت العراق بحاجة الى هذه الثروة للتخزين كاحتياطي .
4.سيتم التخلص من التلاعب بسوق صرف العملة والانتهاء بما يسمى بمزاد بيع العملة "" فرن حرق الدولار""
5.سيتوقف عمل الفاسدين من المصارف المشبوهه ووكلائهم وسماسرتهم ""المقاول والمستثمر الكارتوني"
6.سيتم تحديد سقف اعلى للمبالغ المحولة الى الخارج من العملة الدولار واليورو والين والجنيه الاسترليني واليوان وعملات الصرف النشطة الاخرى ليضمن عدم تهريب السواد الاعظم من الصفقات من تهريب العملة .
و قال محافظ البنك المركزي العراقي ان مشروع حذف الأصفار سيتم تنفيذها في مطلع عام 2017، مشيرا إلى أن البنك بدأ في تطوير الخطوات الأولى من المشروع.
وقال العلاق ان "الهدف من حذف ثلاثة أصفار من العملة العراقية هو دعم الدينار العراقي وجعله منافسا من العملات الأجنبية"، عادا إياه بأنه "هذا المشروع الاستراتيجي سيخدم اقتصاد البلاد اذا سيتم ادارج الدينار العراقي ضمن سلة العملات العالمية في بورصات العالم الحيوية ."
وأضاف أن "يعمل البنك على آليات من أجل تنفيذ هذا المشروع ومن المتوقع أن يبدأ مع بداية عام 2017"، مبينا أن "البنك المركزي بدأ الخطوات الأولى من المشروع من خلال اختيار التصاميم، والشركات والبلد الذي سيتم العملات طباعة ".
وأشار إلى أن "إدخال العملة الجديدة لا يعني تدمير العملات القديمة، ولكنها سوف تستمر في التداول لنحو عشر سنوات"، لافتا إلى أن "هذه الفترة سيمكن البنك المركزي لسحب العملة القديمة وفقا للديناميكية والميكانيكا حفاظا على السيولة في السوق ".

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *