حملة كلينتون تهاجم “FBI” بشأن التحقيق فى رسائل إلكترونية

 

ندد كبار مساعدى المرشحة الديمقراطية فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية هيلارى كلينتون بمدير مكتب التحقيقات الاتحادى (إف.بي.آي) جيمس كومى بسبب كشفه تحقيق المكتب فى رسائل إلكترونية جديدة ترتبط باستخدامها خادما خاصا وطالبوه بسرعة نشر التفاصيل.
مصادر مطلعة قالت إن كومى لا يملك على الأرجح سوى معلومات محدودة بشأن محتويات الرسائل لأن المكتب يفتقر إلى السلطة القانونية التى تمنحه حرية فحص محتوياتها بالكامل. وهاجم رئيس حملة كلينتون مدير الحملة كومى بسبب إرساله خطابا يبلغ فيه الكونجرس بمراجعة الرسائل حتى قبل تحديد إن كانت مهمة أو ذات صلة.
وهزت رسالة كومى حملة الانتخابات الرئاسية نظرا لتركيز المنافس الجمهورى دونالد ترامب على القضية كدليل يقوى زعمه بأن كلينتون “فاسدة” وغير جديرة بالثقة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *