الاستاذ سعد عاصم الجنابي: يجب ان يقف الشعب مع الجيش في خدمة المعركة المصيرية في الموصل

 


عقدت الامانة العامة للتجمع الجمهوري العراقي برئاسة الاستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس التجمع اجتماعا موسعا تدارس فيه المجتمعون اهمية انطلاق المعركة الوطنية الحاسمة التي تخوضها قواتنا المسلحة الباسلة ضد عصابات داعش الارهابية لتحرير المحافظة العزيزة على قلوب العراقيين جميعا (نينوى) المجد والتاريخ والحضارة.
واكد الاستاذ سعد عاصم الجنابي على ضرورة ان يقف الشعب العراقي مع جيشنا المقدام وتسخير الجهود الوطنية كافة في خدمة المعركة المصيرية المشرفة التي ستشكل انعطافا حقيقيا في مستقبل العراق واستعادة هيبته وسيادته.
وحذر الجنابي من الاجندات الفرعية التي تحاول ان تستثمر نتائج الانتصارات من خلال تناسي التضحيات والدماء الزكية والاندفاع الوطني الموحد والعمل على تجزئة النصر لتحقيق المكاسب الفئوية على حساب الهوية الوطنية الجامعة ، داعيا ابناء نينوى الاحرار الى ان يستنهضوا عراقيتهم الاصيلة في الحفاظ على اللحمة الوطنية ارضا وشعبا وثروات واخراس الصيحات النشاز والابتعاد عن التخندق الطائفي والعرقي وتغليب الهوية الوطنية على الهويات الفرعية.
وبارك اجتماع الامانة العامة للتجمع الجمهوري العراقي المعنويات العالية لجيشنا الباسل وشرطتنا الاتحادية وابناء العشائر وكل ابناء الشعب وقفتهم الشجاعة في تحقيق الانتصارات الباهرة في خطوط المواجهة بثقة وثبات وايمان راسخ كما تم التأكيد على ضرورة توخي الدقة والحذر من اي محاولة تسعى لتشويه الصورة الحقيقية لهذه المعركة الباسلة والمحافظة على النسيج الوطني من التصدع ليبقى زاهيا بتشكيلته الرائعة.
هذا وقد اشاد اعضاء الامانة العامة للتجمع الجمهوري بالبطولات الكبيرة لابناء قواتنا المسلحة وان نقدم اقصى درجات العون والاسناد للحفاظ على زهو الانتصار ودعم المقاتلين ورفع معنوياتهم لادامة زخم المعركة هذا بالاضافة الى طمأنة اهلنا داخل الموصل الحبيبة بان الجيش العراقي وقواتنا المسلحة جائوا لانقاذهم وتخليصهم من الدواعش الارهابيين.
وفي ختام الاجتماع دعا الاستاذ سعد عاصم الجنابي الى تظافر الجهود لحماية المدنيين وتأمين مستلزمات الحفاظ عليهم وعلى ممتلكاتهم وتأمين النصر باقل الخسائر لتعود الموصل باقل الخسائر الى ارض الوطن معززة مكرمة بابنائها الاصلاء وتاريخها المشرق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *